إيران… من بين الدول الخمس الأكثر قمعاً للصحافيين

إيران… من بين الدول الخمس الأكثر قمعاً للصحافيين

08/11/2015 01:31 AM



اعتقلت السلطات الإيرانية صحافيين بارزين بتهمة التهجم على خامنئي وبتهم أمنية لم تحدد طبيعتها.



 



 وقالت أسرة عيسى سحرخيز وهو صحافي مستقل مشهور، إن الحرس الثوري اعتقل سحرخيز بتهم “إهانة الزعيم الأعلى” علي خامنئي و”الدعاية المناهضة للنظام”. وأعلن مهدي ابن سحرخيز اعتقال والده في محادثة هاتفية من الولايات المتحدة.



 



 وكان سحرخيز انتقد خامنئي وقال في إحدى مقالاته إن “هجوم خامنئي الصريح والشديد ضد مسؤولين سابقين في النظام الإيراني والإيرانيين الذين يعتقدون بالانفتاح استناداً لمقولة “الإسلام المتسامح” ونعته لهم بحماة الليبرالية الغربية والقيم الأميركية أثبت مرة أخرى أنه لا أمل يلوح في الأفق حول تحسين السياسة الداخلية وليس هناك مشروع لإيجاد وفاق وطني في الظروف الراهنة”.



 



 وأشار ابن سحرخيز على “تويتر” الى أن قوات الحرس الثوري اعتقلت والده في وقت مبكر وصادرت معداته الإلكترونية، وأضاف ابنه مهدي أن والده بدأ إضراباً عن الطعام.



 



 وذكرت وكالة أنباء “تسنيم” القريبة من الحرس الثوري الإيراني إن إحسان مازندراني المدير المنتدب لصحيفة فاريختيجان اعتقل بتهم أمنية. وأكد موظفون في الصحيفة نبأ اعتقال فاريختيجان.



 



 وجاء اعتقال الصحافيين بعد الحكم على اثنين من الشعراء ومخرج سينمائي إيرانيين بالسجن مدداً طويلة والجلد الشهر الماضي لإدانتهم بتهم منها “إهانة المقدسات والدعاية المناهضة للدولة”.



 



 منظمة مراسلون بلا حدود، طالبت السلطات الإيرانية بالإفراج عن 58 صحافياً ومدوّناً من السجون، ورفع الحظر عن الصحف ووسائل الإعلام التي تم توقيفها.



 



 وذكر البيان أن معظم الصحافيين الذين يقبعون في السجون تم اعتقالهم عقب احتجاجات عام 2009 وصنّفت المنظمة إيران في المرتبة 173 من بين 180 بلداً على مستوى العالم في مجال حرية الصحافة، وبذلك تكون إيران من بين الدول الخمس الأكثر قمعاً للصحافيين.

إقرأ أيضا