ناشط آذري معتقل بسجون الاحتلال يتخطى ١٨ يوم من الإضراب عن الطعام …

ناشط آذري معتقل بسجون الاحتلال يتخطى ١٨ يوم من الإضراب عن الطعام …

01/07/2017 03:30 PM

أضرب الأسير الآذري “حبيب ساسانيان” عن الطعام، احتجاجا على ظروف اعتقاله الغير قانونية وعدم تقديمه لمحاكمة عادلة، رغم اعتقاله منذ مايقرب من عام.

وكشفت وكالة  “اغوز تي في”، عن ان الأسير دخل في إضراب عن الطعام منذ أكثر من ١٨ يوم، مما يشكل خطرا على حياته، حيث يعاني من مشاكل صحية بسبب تفاقم الأمراض المزمنة التي يعاني منها.

يذكر ان “حبيب” تم اعتقاله منذ عام تقريبا برفقة مجموعة من النشطاء الآذريين الآخرين في مدينة ” اردبيل” ؛ وهم ” محمد جواد زادة، بابك اوند، حميد ثقفي، اسماعيل افخمي، ويونس رحيمي”.

ووجهت سلطات الاحتلال لهم اتهامات ملفقة؛ تتضمن تأسيس تنظيم بإسم “قاموح” ، والتخابر مع دول أجنبية وتسريب معلومات سرية حول الحرس الثوري بالإضافة إلى قائمة أخرى من الادعاءات. ولم تمكن سلطات الاحتلال المعتقلين من الاستعانة بمحامين للدفاع عن كما لم تقام لهم محاكمة من الأصل.

مع العلم ان حبيب ساسانيان يعد ناشط بارز في آذربيجان الجنوبية المحتلة من قبل الاحتلال الفارسي، وهو متزوج ولديه طفلين يبلغان من العمر ١١ و١٥ عام، وتعاني أسرته حاليا بسبب إضرابه عن الطعام وانقطاع الصلة به تماما وعدم ورود اخبار عن وضعه الصحي.

ويعيش نظراء حبيب من النشطاء الآذريين الأتراك حالة من القلق على وضعه الصحي، حيث يعاني حبيب من مشاكل صحية مزمنة مثل ضغط الدم وأمراض أخرى في العيون وغيرها، تفاقمت أكثر بسبب الإهمال الطبي له في الاعتقال قبل الإضراب وبعده.

إقرأ أيضا