الناصريون الأحرار :بيان قناة الميادين قطع الشك باليقين

الناصريون الأحرار :بيان قناة الميادين قطع الشك باليقين

29/12/2017 02:19 AM

حركة الناصريين الأحرار

المكتب الإعلامي

الناصريون الأحرار :بيان قناة الميادين قطع الشك باليقين وعلى النيابة العامة التحرك فورا تجاه تصريح جبران باسيل

العجوز يطالب الحكومة ورئيسها بتجميد عمل وزير الخارجية وإقالته

ومحاسبته على اعترافه بالعدو وحقه بالأمن

بعد تصريح وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل واعترافه ضمنا بالصوت والصورة بالكيان الصهيوني المغتصب وحقه بأن يعيش بأمان،طالب رئيس مجلس قيادة حركة الناصريين الأحرار الدكتور زياد العجوز النيابة العامة بالتحرك والتعامل مع هذا التصريح الخطير بشكل فوري،لجهة الإعتراف بكيان العدو الإسرائيلي ولمطالبة شخصية رسمية لبنانية بحق الأمن لهذا العدو.

وتابع،لقد سمعنا وقرأنا تبريرات باسيل بأن تصريحه مجتزأ ولقد حورته القناة التي أجرت معه المقابلة..ولكن بعد بيان قناة الميادين التي أكدت بأن المقابلة عرضت كما هي ولم يتم إجتزاءها فنستطيع أن نقول ونقر بأنه تم قطع الشك باليقين وان محور المقابلة ومضمونها لزم أن يكون في عهدة النيابة العامة والقضاء اللبناني لإتخاذ الإجراء المناسب تجاه هذا الأمر الخطير والأخذ بعين الإعتبار بموقع باسيل الرسمي الذي يضاعف الجرم اذا تم اثباته.

كما طالب العجوز الحكومة اللبنانية ورئيسها بتجميد عمل وزير الخارجية جبران باسيل الى ان يقول القضاء كلمته أو أقالته..

وتابع متهكما ،كل ما طالبنا به لن يلقى آذانا صاغية لأن باسيل الحليف الأقوى لحزب الله المتحكم بكل مسار الأمور في الدولة لن يضعف موقعه ولن يستغني عنه وسيجد له ألف مبرر لتصريحه هذا..اللهم إلا إذا قرر هذا الحزب أن يرفع الغطاء عنه احتراما للمقاومة والممانعة التي يعتبر نفسه حاميا لها، ونشك بذلك..

وأضاف العجوز ،لو صدر مثل تصريح باسيل عن أي جهة او شخصية سياسية او عامة أخرى لا تتوافق بسياستها مع حزب الله ،لزلزلت الأرض تحتها ،ولقامت الدنيا ولم تقعد ،ولاستنفرت كل وسائل التواصل الإجتماعي للمطالبة بإنزال أشد العقوبة بها وصولا للإعدام..

ولكننا نعيش في زمن الرويبضة وزمن النفاق وزمن المتاجرة بالمقاومة وفلسطين..فلا اللي استحوا ماتوا . ولا حلفاء حزب الله خونة ولو ثبتت خيانتهم بكل الأدلة الساطعة.

ولكننا لن نستسلم وسنرفع الصوت عاليا وسنعمل لعدم تمرير هذا الموضوع مرور الكرام..وعلى القانون أن يأخذ مجراه فورا في هذا الشأن.

بيروت 29-12-2017

www.nasseryounahrar.org

ziadajouz65@hotmail.com

إقرأ أيضا