أعلن مكتب مون جاي آن، الأحد، أن رئيس كوريا الجنوبية سيرسل الاثنين مدير الاستخبارات إلى كوريا الشمالية من أجل مناقشة سبل خفض التوتر في شبه الجزيرة.

وقال المتحدث باسم الرئيس يون يونغ تشان إن مدير جهاز الاستخبارات الوطني سو هون ضمن الوفد الخاص المؤلف من 10 أعضاء، برئاسة كبير مستشاري مون الأمنيين تشانغ اوي يونغ.

وأوضح المتحدث أن "المبعوثين الخاصين سيجرون مباحثات مكثفة بشأن قضايا تتضمن إيجاد الظروف من أجل الحوار بين الشمال والجنوب".

وسيرأس الوفد سوه هون رئيس جهاز المخابرات الوطنية وتشونغ يوي يونغ، رئيس مكتب الأمن الوطني، وتأتي زيارته بعد أن زار مسؤولون كوريون شماليون كبار كوريا الجنوبية خلال دورة الألعاب الشتوية الشهر الماضي.

وكانت كوريا الشمالية قد هددت السبت "بمواجهة الولايات المتحدة" إذا أجرت تدريبات عسكرية مشتركة مع كوريا الجنوبية قائلة إن التدريبات ستضر بجهود المصالحة في شبه الجزيرة الكورية.

وقبل أيام نقلت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء عن مستشار أمني للرئاسة قوله إن من المقرر أن تبدأ الولايات المتحدة التدريبات المشتركة في أبريل/نيسان في أحدث حلقة من سلسلة تدريبات دأبت كوريا الشمالية على وصفها بأنها تشكل تهديدا لها.